يسألونك ماذا تريد؟

يسألونك ماذا تريد؟

عندما تصبح عدو نفسك عندما يصيبك اليأس والاستخفاف بعطايا الله لك، سوف تسقط حينها برصاصات عدة لا يتوقف نبض قلبك بل نبض روحك

40
على هوى من نعيش؟

على هوى من نعيش؟

يكبر الفردُ منّا حاملاً على عاتقه اعتقادات من حوله،ما بين الإعجاب والنّفور،وهكذا يصير بلا حول ولا قوة منه إلى مكعّب نمطي وسط مجموعة من المكعّبات التي شكّلتها العامة المزيفة.

19
الهوية المقدسة

الهوية المقدسة

لا أرى أن فكرة الهوية المقدسة أو الشعب المختار مجرد أسطورة، بل هي هوية حاضرة في التاريخ بل معظم التاريخ تشكل على أساسها، ولكن ليس على أساس العرق أو القومية.

6
العربية في ألمانيا.. لغة أجنبية ولاجئة

العربية في ألمانيا.. لغة أجنبية ولاجئة

رغم الجهود التنظيرية والتنظيمية التي سُخرت منذ عقود لإنجاح تجربة تدريس اللغة العربية في ألمانيا، والتي لا نجد مثيلا لها في أوروبا، لم تتمكن مادة اللغة العربية من تطوير وضعيتها

21
كهرباء غزة.. ما يمكنك فعله في ثلاث ساعات؟

كهرباء غزة.. ما يمكنك فعله في ثلاث ساعات؟

لما استطعت أن أفتح حاسوبي لأكتب عن ذكرى عدوان 2014، لم أكتب! وجدت نفسي كتبت هذا، يا لِبؤسنا، قد نجحوا في تحويل اهتماماتنا، الماء والكهرباء أضحت الآن أسمى أمانينا!

29
مؤامرات جنيف

مؤامرات جنيف

ماذا قدمت الأمم وقوانينها المتحدة لفلسطين لنصف قرن في مخالفة صريحة لقوانينهم المزيفة التي اجتهدوا واخترعوها لحفظ السلام! ماهو موقف الأمم المتحدة في حال كانت هذه الحروب تدار في أوروبا.

20
جولة داخل عقل مغترب عربي

جولة داخل عقل مغترب عربي

المغترب وحتى القاطن ببلده الأم يعاني نفسيا وفكريا من صراع ثقافتي الشرق والغرب، صراع ينهش النفوس والعقول، أما ضحيته الوحيدة فهي الإنسان العربي الذي يقف بين القبول والرفض لكلتا الثقافتين

106
أساتذة الجامعة.. جبروت إلى متى؟

أساتذة الجامعة.. جبروت إلى متى؟

لا أدري من أعطاك هذه السلطة ولكنك تجاوزت كثيراً وتعديت حقوقنا،ألست مواكباً للتقدم التكنولوجي وتعلم أن العلم بات بكبسة زر لأدخل أمراً بتحميل الكتب التي تثري معرفتي فلا أحتاج لدرسك

45
ﻻ سيادة تعلو فوق سيادة الوطن

ﻻ سيادة تعلو فوق سيادة الوطن

قبل سنة تقريبا أعلنت إيران عن إسقاط طائرة بدون طيار لسلاح الجو الأميركية اخترقت الأجواء "بالخطأ" وأعربت عن غضبها لاختراق الأجواء وبعثت بتهديدات في حال تكرر العبث بسيادة الوطن.

13

#يتصدر_الآن

انفُضْ رمادَكَ يا أقصى

فَقُلْ لِمَنْ بَاعَ أَقْصَانا بلا ثَمَنٍ: وَمنْ بِهِ تَرَكَ الأوغادَ تقتَرِفُ يومُ الحِسابِ قريبٌ لا مَفَرَّ لكمْ وأرضُنا بِطُغاةِ الأرضِ تَنْخَسِفُ انْفُضْ رَمادَكَ يا أقْصَى فَمَا وَهَنَتْ مِنْكَ العَزَائِمُ مَا هَدُّوا وما نَسَفُوا

626